Header Ads

وصول (1100) رأس ماشية من أسبانيا تمهيداً لطرحها بمنافذ البيع


وصول (1100) رأس ماشية من أسبانيا تمهيداً لطرحها بمنافذ البيع ...
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
وصل إلى ميناء الإسكندرية الدفعة الأولى من عجول التسمين قادمة من إسبانيا ، والتى تقدر بـ (1100) رأس ماشية ضمن (10آلاف) رأس من عجول التسمين تم التعاقد على توريدها فى إطار الإتفاق المبرم بين الشركة القابضة للصناعات الغذائية وجهاز مشروعات الخدمة الوطنية للقوات المسلحة مع إحدى أكبر الشركات الألمانية العملاقة العاملة فى مجال الثروة الحيوانية .
وقد تم تشكيل عدة لجان من الحجر البيطرى تضم ممثلين عن القوات المسلحة ووزارة التموين والهيئة العامة للخدمات البيطرية لإنتقاء أجود أنواع السلالات ومعاينة وفحص الرسالة الواردة بالميناء والتأكد من مطابقتها كافة مواصفات الجودة القياسية قبل توزيعها على المجازر الآلية التابعة لجهاز الخدمة الوطنية ، حيث تم ذبحها بأحدث الطرق والتقنيات الحديثة بمجازر القوات المسلحة تمهيداً لطرحها بمنافذ البيع والمجمعات الإستهلاكية التابعة لوزارة التموين والقوات المسلحة .
وأكد اللواء / مجدى محمود رئيس قطاع الأمن الغذائى أن التعاقد يأتى فى إطار حرص القيادة العامة للقوات المسلحة على المشاركة فى توفير إحتياجات السوق المحلى من أجود أصناف اللحوم الطازجة بأسعار مناسبة فى متناول المواطنين ، مشيراً لتوجيهات الرئيس / عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة بمشاركة كافة أجهزة الدولة لتخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين ومحاربة غلاء الأسعار ، يقوم جهاز مشروعات الخدمة الوطنية للقوات المسلحة بضخ أكثر من (100 طن) يومياً من اللحوم والسلع الغذائية والسلع التموينية التي يتم إنتاجها وتدبيرها بواسطة المزارع والشركات الوطنية التابعة للجهاز ، لتوزيعها على المواطنين بأسعار مخفضة .
وأوضح أن الجهاز قام بتدبير وتشغيل (250) سيارة نقل مبردة مجهزة كمنافذ متحركة للعمل فى المناطق ذات الكثافات السكانية العالية بنطاق القاهرة الكبرى والمحافظات ، فضلاً عن فتخ أكثر من (400) منفذ ثابت للمواطنين من العسكريين والمدنيين ، والتى توفر كافة السلع والمنتجات الغذائية والتموينية فى العديد من المحافظات .
وأشار إلى حرص القوات المسلحة على وضع نظام دقيق لتطبيق كافة شروط ومستويات مراقبة الجودة على اللحوم الحية أو المبردة التى يتم التعاقد على توريدها بالتنسيق مع وزارة التموين ووزارة الزراعة والهيئة العامة للخدمات البيطرية بدأ من التعاقد والكشف البيطرى على العينات داخل المزارع ببلد المنشأ والذبح على الطريقة الإسلامية وإجراء الفحوص والإختبارات قبل وبعد الشحن والوصول إلى مصر ، مع إستخدام أحدث الأنظمة العالمية للشحن والتفريغ والتبريد للحفاظ على القيمة الغذائية الكاملة للمنتج المقدم للمواطن المصرى وضمان إستفادة أكبر قطاع من المواطنين من الخدمة المقدمة على مستوى الجمهورية .

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.