Header Ads

الفريق أول / صدقى صبحى يلتقى بقادة وضباط وصف وجنود


الفريق أول / صدقى صبحى يلتقى بقادة وضباط وصف وجنود المنطقة الغربية العسكرية ..
القائد العام : القوات المسلحة تتخذ كافة التدابير والإجراءات لحماية الحدود الإستراتيجية براً وبحراً وجواً ...
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أكد الفريق أول / صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى أن القوات المسلحة كانت وستظل عند حسن الظن بها قوية وقادرة على مواجهة كافة التهديدات والعدائيات التى تستهدف المساس بأمن مصر القومى ، وأن رجالها أقسموا بأرواحهم ودمائهم على الوفاء بالمهام والمسئوليات التى كلفهم الشعب بها لحماية قيمه وإرادته والدفاع عن أمنه وإستقراره ، بالتزامن مع الجهود المضنية فى دعم مقومات التنمية الشاملة بالدولة وإقامة مشروعات تنموية عملاقة للنهوض بالوطن فى شتى المجالات ، جاء ذلك خلال لقاؤه بعدد من قادة وضباط وضباط الصف والصناع العسكريين والجنود بالمنطقة الغربية العسكرية .
وأشاد بالدور الوطنى لأبناء القوات المسلحة والشرطة فى تأمين المواطنين وحماية المنشآت والأهداف الحيوية بالدولة والتصدى للعناصر الإرهابية والخارجين عن القانون موجهاً التحية لأرواح شهداء الوطن الأبرار الذين ضحوا بأرواحهم ودمائهم دفاعاً عن أمن مصر وسلامتها ، مؤكداً أن القوات المسلحة تتخذ المزيد من التدابير والإجراءات المشددة لحماية حدود الدولة على كافة الإتجاهات الإستراتيجية براً وبحراً وجواً بالتعاون بين كافة الأفرع الرئيسية والتشكيلات التعبوية للقوات المسلحة .
وأثنى القائد العام على ما يبذله مقاتلوا المنطقة الغربية من جهد ومواقف بطولية خلال مواجهاتهم المستمرة مع العناصر الإجرامية وعصابات التهريب والمتسللين عبر الحدود الغربية والتصدى بكل شجاعة وتضحية للمخاطر والتحديات التى تواجه أمن مصر القومى فى ظل الظروف والتحديات الأمنية التى تواجهها منطقة الشرق الأوسط .
وأدار الفريق أول / صدقى صبحى حواراً مع رجال المنطقة الغربية العسكرية وطالبهم باليقظة الكاملة والإستعداد الدائم خلال تنفيذ المهام والواجبات المكلفين بها فى تأمين الحدود ومواجهة كافة صور التهريب لإجهاض المخططات والمحاولات التى تهدف إلى النيل من أمن وإستقرار المجتمع المصرى ، مؤكداً على ضرورة الحفاظ على ما يملكونه من أسلحة ومعدات وتعظيم الإستفادة منها وتطوير أدائها ، والإهتمام بتنمية القدرات الميدانية والبدنية لضباط الصف والمجندين والتواصل الكامل معهم بإعتبارهم الركيزة الأساسية التى تحفظ للقوات المسلحة قوتها وتماسكها فى مواجهة التحديات .
وأعرب القائد العام عن إعتزازه بقبائل وعشائر مطروح وتقديره لدورهم وعطائهم الوطنى المشرف فى تغليب المصالح العليا للوطن وجهودهم فى إستعادة الأمن والإستقرار ودعمهم الكامل للقوات المسلحة فى كل ما يتخذ من إجراءات لتأمين حدودنا الغربية ، مؤكداً أن المنطقة الغربية على أعتاب مستقبل مشرق بسواعد أبنائها وجهودهم فى التنمية تزامناً مع التعاون فى حفظ الأمن والإستقرار .
وقام الفريق أول / صدقى صبحى بتكريم المتميزين من ضباط وضباط صف وجنود المنطقة الغربية العسكرية تقديراً لجهودهم فى الإرتقاء بالتدريب والإستعداد القتالى وإنجازاتهم فى التصدى لعمليات التسلل والتهريب عبر الحدود .
حضر اللقاء عدد من كبار قادة القوات المسلحة .

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.