Header Ads

الفريق أول / صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير


الفريق أول / صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى ورئيس أركان الجيش الكينى يشهدان البيان العملى بالذخيرة الحية لصور نيران المدفعية ( مجد 14 ) ...
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
شهد الفريق أول / صدقى صبحى القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى يرافقه الفريق أول / سمسون مواثينى رئيس أركان الجيش الكينى البيان العملى لصور نيران المدفعية بالذخيرة الحية الذى نفذته وحدات مدفعية القوات المسلحة والذى يأتى فى إطار الخطة السنوية للتدريب القتالى لتشكيلات ووحدات القوات المسلحة .
بدء البيان بإستعراض معدلات الأداء لأحدث المعدات التى تستخدمها عناصر المدفعية طبقاً للأزمنة القياسية وتضمن البيان إستخدام أحدث وسائل إستطلاع المدفعية ونظم تحضيرات إدارة النيران ضد الأهداف المعادية وسرعة تحديد أماكنها وتدميرها بأستخدام المدفعية الصاروخية والمدفعية ذاتية الحركة ذات القوة النيرانية والتدميرية العالية والقدرة على التعامل مع الأهداف المعادية فى العمق .
وقامت المقذوفات الموجهة المضادة للدبابات ذات القدرة العالية على المناورة وخفة الحركة وإختراق الدروع تعاونها الهليكوبتر المسلح ، بالإشتباك مع عدد من الأهداف الثابتة والمتحركة وإصابتها بدقة وكفاءة عالية .
وقد أظهر البيان المستوى الراقى الذى وصلت إليه العناصر المشاركة من مهارات ميدانية وقتالية عالية وإستخدام أحدث نظم التحكم والتوجيه لمختلف الأسلحة والمعدات ، والسرعة فى إكتشاف وتحديد الأهداف الميدانية والتعامل معها ، مع إدارة وتقيم وتحليل نتائج الضربات بإستخدام أحدث وسائل القيادة والسيطرة الآلية لعناصر لمدفعية .
شارك فى تنفيذ البيان عناصر المدفعية ذات الرمى المباشر والرمى غير المباشر والمدفعية الصاروخية وعناصر إستطلاع المدفعية ، بإعتبارها قوة النيران الرئيسية فى معركة الأسلحة المشتركة الحديثة والتى تقدم الدعم والمعاونة النيرانية للقوات خلال مراحل المعركة المختلفة بالتعاون مع القوات الجوية .
وفى نهاية البيان أشاد الفريق أول / صدقى صبحى بالأداء المتميز الذى وصلت إليه القوات المنفذة للتدريب وما حققتة من مستوى راقى فى إعداد وتدريب الفرد المقاتل والحفاظ على أعلى معدلات الكفاءة القتالية لكافة الأسلحة والمعدات .
وأشار القائد العام إلى الدور التاريخى لعناصر المدفعية خلال معارك الإستنزاف والتمهيد للعبور وتحقيق إنتصار أكتوبر المجيد ، مؤكداً أن المدفعية سطرت على مدار تاريخها أروع ملاحم البطولات والتضحية فى تاريخ العسكرية المصرية .
وطالب القادة والضباط على كافة المستويات بالإستفادة من كل ما هو جديد فى مجالات العلم والتكنولوجيا لتأصيل خبرات القتال وتوفير كافة الإمكانات للإرتقاء بالمجندين وتأهيلهم للمهام والواجبات المكلفين بها ، لتظل القوات المسلحة قوية وقادرة على تنفيذ مهامها فى جميع الأوقات وتحت مختلف الظروف .
حضر البيان الفريق / محمود حجازى رئيس أركان حرب القوات المسلحة وقادة الأفرع الرئيسية وقائد قوات شرق القناة وكبار قادة القوات المسلحة ومحافظ السويس وعدد من أعضاء مجلس النواب وأساتذة الجامعات ونخبة من الإعلاميين وعدد من دارسى الكليات والمعاهد العسكرية من المصريين والوافدين من الدول الشقيقة والصديقة والجامعات المدنية .

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.