Header Ads

الفريق / محمود حجازى يشهد إنطلاق تشغيل المنظومة الآلية لربط


الفريق / محمود حجازى يشهد إنطلاق تشغيل المنظومة الآلية لربط المستشفيات العسكرية ...
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
شهد الفريق / محمود حجازى رئيس أركان حرب القوات المسلحة أعمال إنطلاق وتشغيل منظومة ربط الخدمة الطبية والعلاجية إليكترونياً بين المستشفيات والمجمعات الطبية التابعة للقوات المسلحة والتى تشمل المرحلة الأولى منها ربط (19)منشأة منها ثلاث مجمعات طبية و(9) مستشفيات عسكرية وعدد من المنشآت الأخرى بما يساهم فى تقديم خدمة طبية وفقاً للمعايير العالمية .
وألقى اللواء أح / عبد المرضى عبد السلام رئيس هيئة الإمداد والتموين للقوات المسلحة كلمة أكد فيها حرص القيادة العامة على الإرتقاء بالمنظومة الطبية والعلاجية المقدمة لأفراد القوات المسلحة والمدنين على السواء ، بما يساهم فى تخفيف العبئ عن كاهل المرضى وضمان تقديم خدمة طبية مميزة بأقل تكلفة وفى أسرع وقت .
وأعرب الفريق / محمود حجازى عن سعادته ببدأ إنطلاق العمل بالمنظومة الجديدة مشيراً إلى أنها تعد نقلة نوعية فى تطوير الخدمة الطبية بالقوات المسلحة مشدداً على ضرورة الإلتزام الدقيق والمستمر لكافة المستخدمين للمنظومة بمعايير الجودة الطبية لضمان إستمرار الخدمة بدقة وكفاءه عالية .
وأوصى مديرى المستشفيات والمجمعات الطبية العسكرية بضرورة تطوير الأداء الإدارى والإهتمام بالتدريب الجيد لكافة الكوادر الطبية والتمريضية لتحقيق أقصى إستفادة من الطاقات البشرية والإماكانات المادية المتاحة ووضع خطط مستقبلية تستند على أسس علمية مدروسة لتطوير كافة القطاعات الطبية بالقوات المسلحة .
وناقش الفريق / محمود حجازى الأطباء والكوادر الطبية فى أنسب إسلوب للإستفادة من أعمال التطوير الجديدة وإستمع إلى كافة المطالب والصعوبات التى تواجه عمل المنظومة وطالب رئيس الأركان الكوادر الطبية والتمريضية بالقوات المسلحة بألا يدخروا جهداً فى سبيل تقديم خدمة طبية متميزة وتوفير متطلبات الرعاية الطبية ، مشيداً بدورهم الفعال فى تقديم كافة سبل الرعاية الصحية لمصابى القوات المسلحة والشرطة من أبناء الشعب المصرى الذين أصيبو خلال المواجهات التى تشنها عناصر إنفاذ القانون ضد الإرهاب الغاشم .
حضر الإحتفال عدد من قادة القوات المسلحة ومديرى المستشفيات العسكرية وعدد من الأطباء وأطقم التمريض .

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.